п»ї Arabic News Agency (official site) - جورج غريغوري للنهضة

مواضيع ذات صلة

تقييم المستخدم:  / 4
سيئجيد 
 يحتفل قسم اللغة العربية في جامعة بوخارست برومانيا هذا العام بيوبيلها الذهبي، فقد مر 50 عاما على تأسيسه، قامت خلال تلك الفترة بتخريج الكثير الكثير من الطلاب المتميزين  والمتفوقين ،ومنهم الأستاذ "جورج غريغوري"  الذي انفرد باهتمامه بالحضارة الإسلامية، فقام بترجمة كاملة لمعاني لقرآن الكريم، تعتبر اليوم احد المراجع المهمة في رومانيا . ويقوم بتدريس الحضارة الإسلامية في الكلية. وقد انتهى مؤخرا من إصدار اخر دراساته عن لهجة عربية محكية في مدينة "ماردين" الواقعة في جنوب-شرق تركيا
في إحدى قاعات التدريس في كلية اللغات والآداب الأجنبية الواقعة في مركز العاصمة الرومانية بوخارست  كان لنا اللقاء التالي مع الأستاذ "جورج غريغوري" . بدأ "غريغوري" حديثه الشيق  عن تاريخ قسم اللغة العربية وآدابها وأسباب إحداثه فقال
 
في عام 1957، نتيجة عن التعاون الاقتصادي المتزايد بين رومانيا والبلدان العربية، أدركت الحكومة الرومانية أهمية معرفة اللغة العربية لتدعيم هذه العلاقات. فقامت بإحداث قسم تدريسها في  كلية اللغات والآداب الأجنبية بجامعة بوخارست.
وسبق إحداثه احداث قسم اللغة الصينية ، لاحقا تطور كرسي اللغات الشرقية وشمل إضافة إلى الصينية والعربية كل من التركية والفارسية واليابانية والكورية والعبرية والغجرية .
وأضاف الاستاذ غريغوري: في بداية إحداث هذا القسم قامت جامعة بوخارست بالاستعانة بمدرس مصري الجنسية اسمه "ايف غولدنبيرغ" ليكون أول من يدرس اللغة العربية في رومانيا
عمل "غولدنبيرغ " على تحضير هيئة تدريسية متميزة، تتقن اللغة العربية ، وقادرة على تدريسها وكان من أكثر طلابه تفوقا ونبوغا الأستاذة الجامعية الدكتورة " ناديا انجليسكو" التي تحتل اليوم مركزا مرموقا في جامعة بوخارست ،إضافة إلى كونها مديرة لمركز الدراسات العربية، وتشرف على كثير من رسائل الدكتوراه ،وصدر لها العديد من الكتب والدراسات كان آخرها كتاب لها بعنوان " اللغة العربية من المنظور النمطي". 
ويتابع الدكتور غريغوري
: تخصصت الأستاذة " ناديا انجيليسكو " في علم اللسانيات والاناسة اللغوية ،  وأنتجت الكثير من المؤلفات العلمية المتميزة والتي تعد مراجعا مهمة وتوثيقية في مجال تعلم اللغة العربية ، و لها أيادي بيضاء في مسيرة تطور الدراسات العربية في رومانيا .
وفي الدفعة الثانية  تخرج من الكلية  الاستاذ "نيكولاي دوبرشان" الذي ترجم أشعارا من العصر الأموي والعباسي والأندلسي . وهو معروف في الأوساط الأدبية الرومانية بوصفه صاحب تراجم أعمال العملاق نجيب محفوظ.  
ويتابع الدكتور غريغوري حديثه عن تاريخ قسم اللغة العربية : في البداية وحتى الثورة عام 1989 ضدالنظام الشيوعي، كان عدد المقاعد المتوفر للطلاب هو بحدود سبعة مقاعد كل سنتين، وفق خطة احتياجات الأيدي العاملة آنذاك، حيث أن الدولة كانت تلتزم بتأمين العمل المناسب للخريجبن.
اغلب خريجي هذا القسم كانوا يعملون في المجال الاقتصادي، ومع ازدهار العلاقات الاقتصادية بين رومانيا وكل من العراق وليبيا وسوريا و مصر واليمن آنذاك ، كان هناك طلب متزايد وأهمية متميزة للخريجين ،يذكر انه في احدي السنوات بلغ عدد المترجمين في العراق خمس وعشرين مترجما رومانيا، وهذا يعكس ولاشك حجم التعاون المشترك  بين الدولتين في حينها.
ويؤكد الد كتور غريغوري أن قسم اللغة العربية ساهمت في تطوير وتفعيل العلاقات بين رومانيا والبلدان العربية، وعملت على رفد السفارات الرومانية في الدول العربية بطلابها المتفوقين، الذين أسهموا في وضع رومانيا على رأس الشركاء الأوربيين ولفترة طويلة من الزمن ، وكان لهم دورا مهما في ترجمة الأعمال الأدبية من والى اللغة الرومانية فأسهموا في إثراء عملية التبادل الحضاري الثقافي.
وعن أهم المدرسين الذين يحاضرون في هذا القسم يقول غريغوري :
يعمل أيضا في القسم العربي الدكتورة "مونيكا بروشتيانو" وهي استاذة محاضرة متخصصة في النصوص الدينية  ونالت الدكتوراه نتيجة بحثها الهام في أسماء الله في القرآن والكتاب المقدس . والأستاذ المساعد اوفيديو "بياتراريانو" ويعمل في وضع أطروحة الدكتوراه عن استعارة الجسم الانساني في اللغات العربية والسريانية والعبرية .
والاستاذة المساعدة "لاورا سيتارو" التي تحضر رسالة الدكتوراه لموضوع المفاهيم السياسية العربية .
وكان هناك أساتذة آخرون مثل "ميوارا رومان"   و"إيليا باديكوتز" و"روديكا فيرانيسكو" و"ايوانا فيودوروف".  
وعن منهاج الدراسة في كلية الأدب العربي :الحقيقة أن برنامج الدراسة الموضوع يبدأ من الأحرف الهجائية لان الطالب يأتي إلى الكلية وليس لديه أي معلومة عن اللغة العربية.
ومن ثم نتدرج مع الطالب إلى الصوتيات والصرف والنحو والأدب العربي وتاريخ العرب وحضارتهم وفي السنة الأخيرة للدراسة يتم إعطاء الطلاب معلومات عن اللهجات المحكية وخصوصا اللهجات العراقية والمصرية.
المناهج التي تدرس اغلبها من تأليف الأساتذة، وبعضها يأتي من الدول العربية والجامعات الأوربية،  كمنهاج مركز تعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها الصادر في سوريا. إذا أن هناك تبادل علمي وطلابي بين الكلية وكل من سوريا ومصر والأردن.
ينقص الكلية بعض الوسائل الإيضاحية الحديثة، ونحتاج إلى برامج كمبيوترية من الصعب إنتاجها هنا في رومانيا، ونحتاج أيضا إلى وسائل حديثة للتدريس كالمخابر اللغوية
بعد التخرج يتوزع المتخرجون على وزارة الخارجية وعلى سبيل المثال من طلابنا اليوم في الخارجية السيد "أدريان ماتشيلارو" الذي عين سفيرا لرومانيا في قطر. أو يذهبون الى القسم العربي في الاذاعة الرومانية ، أو الشركات الرومانية العاملة في البلدان العربية، أو الشركات والمؤسسات العربية العاملة على الساحة الرومانية ،أو في السياحة أو غيرها من المجالات الهامة.  
الكلية تشهد إقبالا متزايدا في عدد الراغبين في دراسة اللغة العربية
ويتا بع الدكتور جورج غريغوري : شهد إعداد الدارسين في قسم اللغة العربية طفرتان على مدى الخمسين سنة الماضية، أولها كانت زيادة العدد بعد الثورة  إلى 15 طالبا سنويا وحتى العام 2000  والطفرة الثانية بعد إحداث سبتمبر 2001 ، و بلغ هذا العدد اليوم 55 طالب في السنة الدراسية الواحدة ،علما أن معظم الطلاب يتحملون نفقات دراستهم بأنفسهم، إذا أن الدولة الرومانية تتكفل فقط  بنفقات 15 طالبا في العام الواحد.
وهذا الإقبال له بالطبع عدة أسباب يرى الدكتور أن سببها هو رد الفعل على  الأخبار السلبية والصورة السلبية للعرب في وسائل الإعلام الذي يولد حب الفضول والمغامرة لدى الطالب
وبين الدكتور غريغوري أن غالبية ا الطلاب من الإناث وهذا طبيعي في كليات العلوم الإنسانية والآداب وأضاف: طلابنا رومان في أغلبيتهم الساحقة ولكن هناك عدة طلاب من أصول أخري بما فيها عربية..
واغلب العرب الدارسين هم من سوريا والعراق والأردن ولبنان، ولدينا طلاب من الكويت!.
برنامج الدراسة يمتد إلى ثلاث سنوات دراسية، ومن ثم سنتان للدراسات المعمقة(الماجستير) ، وثلاث لنيل شهادة الدكتوراه
وبين "غريغوري" أنه في العام 1994 تم افتتاح  مركز الدراسات العربية التابع لجامعة بوخارست ،وهو مركز متخصص في البحوث العلمية الاختصاصية، وقام بافتتاحه الدكتور "عصمت عبد المجيد" رئيس الجامعة العربية آنذاك. ويصدر هذا المركز أبحاث عن اللغة، ويصدر نشرة دورية بشكل كتاب يجمع ضمنها الأبحاث والدراسات الخاصة والتي تصدر دوريا في مجلة عنوانها "رومانوارابيكا". وأصدر عدة أبحاث في (اللسانيات – الحب في الأدب العربي – الترجمة من والى العربية....وغيرهم). 
وتابع الدكتور "جورج غر
يغوري": قام القسم والمركز بجهود متميزة في  إصدار التراجم الأدبية من العربية للرومانية مثل: المعلقات السبع، وتراجم الشعراء العرب في مراحل الدولة الإسلامية ،والشعر الحديث أمثال نزار قباني ومحمود درويش، وسميح القاسم وبدر شاكر السياب، والبياتي، وأعمال نجيب محفوظ، وصلاح عبد الصبور، وغادة السمان، وجبران خليل جبران ،وميخائيل نعيمة، وتراجم الأدب الصوفي والفلسفي :كالغزالي ،وابن طفيل ،وابن رشد، وابن عربي، وتم إصدار عدة قواميس أهمها قاموس "إيليا باديكوتس" والثاني "دوبريشان و غريغوري". 
 
edirne escort adapazari escort amasya escort amasya escort artvin escort cankiri escort gumushane escort kilis escort corlu escort yozgat escort ardahan escort zonguldak escort bolu escort kastamonu escort kirsehir escort kirsehir escort manisa escort usak escort zonguldak escort kirklareli escort amasya escort bilecik escort bolu escort burdur escort burdur escort cankiri escort duzce escort erzincan escort kars escort kirklareli escort kirklareli escort kirklareli escort kutahya escort kutahya escort rize escort tokat escort agri escort bostanci escort